يوم الأربعاء 21/11/2018

حدث فلكي هام الجمعة المقبلة

تاريخ النشر 2018-07-24 17:52:40

بضعة أيام تفصلنا عن استقبال أحد أهم الأحداث الفلكية التي سيشهدها القرن الواحد والعشرين في منطقتنا، والمتمثلة بظاهرة الخسوف الكلي للقمر والتي يتوقع أن تدور أحداثها ليلة الجمعة السبت المقبلة في مثل هذه الأوقات تماماً من الأسبوع القادم.
هذه الظاهرة سيتمكن من مشاهدتها معظم سكان الكرة الأرضية باستثناء وسط وشمال أمريكا، ومايميزها عن غيرها هي مدتها الطويلة حيث من المتوقع أن تمتد فترة الخسوف الكلي لفترة 143 دقيقة ولهذا فلن تتكرر بهذه المدة طيلة 100 عام مقبلة.
من المتوقع أن يدخل القمر في منطقة شبه الظل قرابة الساعة الثامنة مساء يوم الجمعة في 27 تموز بتوقيت دمشق، أما فترة الذروة والخسوف الكلي فستبدأ بحدود الساعة 11و 25 دقيقة ومعها تدخل الارض في ظلام كامل حيث تحجب كرتها ضوء الشمس عن القمر (الصورة المرفقة ) وتمتد تلك الفترة لأكثر من 100 دقيقة تتبعها مرحلة الخسوف الجزئي التراجعي حيث يبدأ قرص القمر بالظهور التدريجي من جديد وليكتمل ما بعد الساعة الثانية ليلاً.
هذا الخسوف سيكون بالإمكان مشاهدته بالعين المجردة بلا أي مخاطر، كما سيكون بالإمكان رؤية كوكب المريخ ( الكوكب الأحمر ) بالقرب منه على شكل نجمة حمراء لامعة واضحة، وذلك يعود لكونه يدور في أقرب نقطة من الأرض منذ 15 عام كما سيكون بإمكان الهواة والمختصين مشاهدة الثلوج التي تغطيه بواسطة المناظير.
أخيراً هذه الظاهرة الفلكية هي ظاهرة طبيعية وتحدث بشكل دوري منذ قدم الزمان، وغير خطيرة وإن ربط “المنجمون” قدومها بحدوث الكوارث والنزاعات.