يوم الجمعة 03/07/2020

حالة الطوارئ في مناطق السلطة الفلسطينية ووزير الدفاع يعلن اغلاق بيت لحم

تاريخ النشر 2020-03-05 22:26:43

اعلن قبل قليل رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس عن حالة الطوارئ في جميع مناطق ومافظات السلطة الفلسطينية وذلك من خلال مرسوماً رئاسياً في اعقاب تفشي فايروس كورونا في مدينة لحم.

وبالتزامن مع اعلان محمود عباس وبالتنسيق مع السلطات الاسرائيلية, اعلن وزير الدفاع الاسرائيلي نفتالي بينط عن اغلاق مداخل ومخارج مدينة بيت لحم في اعقاب تفشي وباء الكورونا في ضواحي المدينة ومناطق السلطة المحاذية.

كما واضاف مرسوم الرئاسة الفلسطينية عن اغلاق المرافق العامة والمؤسسات الحكومية والتعليمية كلياً.

أصدر الرئيس الفلسطيني محمود عباس، مساء الخميس، مرسوما رئاسيا بإعلان حالة الطوارئ في البلاد لمدة شهر لمواجهة فيروس كورونا.

وجاء في المرسوم الرئاسي: "استنادا للنظام الأساس لمنظمة التحرير الفلسطينية وللقانون الأساسي المعدل لسنة 2003 وتعديلاته، ولا سيما أحكام الباب السابع منه وبناء على الصلاحيات المخولة لنا وتحقيقا للمصلحة العامة، رسمنا بما هو آت:

1 - إعلان حالة الطوارئ في جميع الأراضي الفلسطينية لمواجهة خطر فيروس الكورونا ومنع تفشيه.

2 - تتولى جهات الاختصاص اتخاذ جميع الاجراءات اللازمة لمواجهة المخاطر الناتجة عن فيروس كورونا وحماية الصحة العامة وتحقيق الأمن والاستقرار.

3 - تكون حالة الطوارئ هذه لمدة 30 يوما.

4 - يخول رئيس الوزراء بالصلاحيات والاختصاصات اللازمة لتحقيق غايات هذا الإعلان كافة.

وقال رئيس الوزراء، محمد اشتية، في تصريح تلفزيوني، إن الرئيس عباس أصدر مرسوما رئاسيا يقضي بإعلان حالة الطوارئ لمدة شهر، يشمل إغلاق المدارس والجامعات والمعاهد.

وأضاف اشتية أنه بموجب المرسوم، فإن الحركة بين المحافظات للضرورة القصوى، وأن الموظفين الحكوميين على رأس عملهم لحين صدور أي قرار بهذا الشأن.

وصرح بأن الأطباء على رأس عملهم، يقومون بواجبهم تجاه حماية المرضى ورعايتهم، والعمل على منع تفشي فيروس كورونا، مشيرا إلى أن السلطات تدرس غلق المعابر والجسور عند الحاجة.